التخطي إلى المحتوى
وزارة الصحة التونسية ... 116 حالة وفاة جديدة بكورونا ووضع وبائيّ متدهور
وزارة الصحة التونسية

وزارة الصحة التونسية، أحصت صباح اليوم 116 حالة وفاة جديدة جراء فيروس كورونا خلال أربعة وعشرون ساعة الأخيرة إلى جانب 4686 إصابة جديدة.

تعكس مخزون حالات الوفاة الشأن الوبائي المتدهور في تونس في حضور موجة كاسحة تسببت في أرقام غير مسبوقة في التاريخ للإصابات اليومية طيلة الأسبوع الأخير.

وللمرة الثانية طوال أسبوع تسجل تونس 116 موقف مصرع ليبلغ كلي حالات الوفاة حتى يوم البارحة يوم السبت 15 ألأف و377 حالة .

وتقلص عدد السحجات اليومية إلى أدنى من خمسة آلاف للمرة الأولى منذ يوم 28 يونيو/حزيران السالف، معرفةًا بأن أعلى مخزون شهدتها تونس تماما كانت يوم الاربعاء الفائت ثلاثين يونيو/حزيران بـ6776 رض.

وتقول وزارة الصحة، إن أكثرية الولايات تعدت معدّل "التحذير المرتفع جدًّا" والذي يقصد إلحاق زيادة عن مائة سحجة بالفيروس لجميع مائة ألف قاطن، بوقت تشهد فيه المستشفيات العمومية تداعيًا في طاقة الإدراك ونقصًا في التجهيزات وعائلة الانعاش والأكسجين.

وماعدا ولاية قفصة، خسر تجاوزت جميع الولايات ذلك المعدل بعدة بأضعافه.

وبلغت ولايتا سليانة ومنوبة إلى ما يزيد عن ثمانمائة كدمة لجميع مائة ألف مقيم، على حسب معلومات الوزارة.

وفرضت 12 ولاية من ضمن 24، صخرًا صحيًّا إجماليًا أو جزئيًّا في مجموعة من المعتمديات، لكونها تعدت أربعمائة خبطة لجميع مائة ألف مقيم.