فيروس كورونا المستجد
فيروس كورونا المستجد

حذرت وزارة الصحة جيع المواطنين اليوم الاثنين الموافق 19 أكتوبر 2020 أن فيروس كورونا سوف يكون أشد شراسة واسرع أنتشاراً.

وفي سياق متصل فقد كشفتت وزارة الصحة العالمية أن ذلك جءا بعد قيام علماء في تشيلي بدراسة مدى وجود طفرة محتملة لفيروس كورونا المستجد في جنوب باتاجونيا، قرب أقصى جنوب قارة أمريكا الجنوبية.

ووفقًا لموقع «سبوتنيك»، فقد شهدت المنطقة المشمولة بتلك الدراسة، موجة عدوى ثانية بشكل غير عادي في الأسابيع القليلة الماضية.

ونقلت صحيفة النصر ، عن الدكتور مارسيلو نافاريتي من جامعة ماجالان (في تشيلي) في حديثها : «إن الباحثين اكتشفوا تغيرات هيكلية في نتوءات الفيروس التي تميز شكله التاجي، وتتواصل الأبحاث لفهم الطفرة المحتملة وتأثيراتها على البشر بشكل أفضل».

ويكشف العلماء، إن الطفرات قد تجعل فيروس كورونا أكثر قدرة على العدوى، لكنها لا تجعله بالضرورة أكثر فتكًا، كما أنها لا تمنع بالضرورة فاعلية أي لقاح محتمل، بحسب «سبوتينك».

واستكمل «الدكتور مارسيلو نافاريتي من جامعة ماجالان (في تشيلي) »: إن البيانات الوحيدة التي بحوزتنا في الوقت الحالي ، أن هذا يتزامن مع موجة ثانية شديدة الحدة في المنطقة. وتعد منطقة ماجلان في تشيلي منطقة برية نائية مليئة بأنهار جليدية تتخللها بلدات صغيرة ومنطقة بونتا أريناس التي شهدت ارتفاع إصابات كوفيد-19 في سبتمبر وأكتوبر بعد الموجة الأولى هذا العام.

وفي النهاية فقد خلصت نتائج الدراسات الأخيرة ، ولكن خارج تشيلي إلى أن فيروس كورونا يمكن أن يتطور بينما يتكيف مع مضيفيه من الأنسان.