طائرات بدون طيار -صورة من ارشيف صحيفة النصر
طائرات بدون طيار -صورة من ارشيف صحيفة النصر

قامت وزارة الدفاع التونسية ، مساء اليوم الجمعة ، بأصدار بيانا بشأن التقارير الصحفية الجديدة التي كشفت أن طائرات بدون طيار قد اخترقت المجال الجوي في تونس ، قادمة من الإراضي الليبية ، نافية صحة تلك الأخبار.

وفي سياق متصل فقد كشفت وزارة الدفاع التونسية في بيان رسمي ، منذُ قليل  ، لقد خلافا لما تناقلة بعض وسائل الإعلام التونسية بخصوص رصد طائرات دون طيار طائرات الدرون داخل الإراضي التونسية ، فإن وزارة الدفاع التونسية تؤكد أن تلك الطائرات لم تجتز بالمرة المجال الجوي في تونس".

وفي ذلك الصدد فأن فقد بينت وأظهرت وزارة الدفاع التونسية أن الطائرة كانت تحلق بالفعل قرب رسم الحد داخل التراب في ليبيا .

من جابنها فقد شددت وزارة الدفاع في تونس ، علي أن كافة التشكيلات الخاصة بالجيش التونسي والمنتشرة عبر الحدود التونسية في الوقت الحالي علي أتم الأستعداد من اجل التصدي لي خطر يواجهة الحدود.

واضافت وزارة الدفاع التونسية في تصريحتها اليوم أن التشكيلات التونسية العسكرية في الوقت الحالي علي كافة الأستعداد من اجل التصدي إلي أي جسم مشبوه يخترق المجال التونسي الجوي.

تجدر الإشاراة الي أن جيش تركيا يقوم في الفترة الحالية بتسيير طائرات مسيرة في المجال الجوي الليبي ، وذلك من أجل أستهداف الجيش الوطني الليبي والأستطلاع والتجسس لصالح الميليشيات التي تتبع حكومة فايز السراج في طرابلس.