اليوم السبت الموافق 14 / 11 / 2020 اعلن مجلس النواب عن اجراء تعديلات جديدة .

تتواصل اليوم السبت  اجتماعات ملتقى الحوار السياسي الليبي الذى ينعقد في تونس لاستكمال التوافق على خارطة الطريق والتي أعلنت البعثة بعض تفاصيل منها سالفا .

وبالتغطية حول الحدث المهم أعلنت البعثة الأممية في ليبيا عن إجراء الانتخابات في ديسمبر/ كانون الأول من عام  2021، فيما تتم الآن المشاورات الآن تجاه تشكيل مجلس رئاسي جديد وحكومة منفصلة عنه لقيادة ليبيا .

و فى سياق متواتر صرحت  البعثة الأممية: مسؤولو المرحلة الانتقالية في ليبيا سيوقعون تعهدا بالتنحي بعد انتهاء مدتهم الحالية .

ومن بين الأسماء المطروحة بقوة لرئاسة المجلس الرئاسي الليبى ، المستشار عقيلة صالح، رئيس البرلمان الحالي لليبيا ، في المقابل يتداول طرح  اسم وزير الداخلية، فتحي باشا اغا، لرئاسة الحكومة، فى الفترة المقبلة  إلى جانب بعض الأسماء، منها عبد الحميد دبيبة، وعارف النايض، إلا أنه يحتمل استبعاد الأخير نظرا لحسابات تتعلق بأن يكون رئيس المجلس الرئاسي من إقليم ورئيس الحكومة من إقليم آخر غير المتواجدين حاليا .

و بالنظر للأحداث فبخلاف الأسماء المرشحة بقوة حاليا ، أوضحت مصادر مشاركة في ملتقى الحوار السياسي الليبي المنعقد في تونس عن وجود أسماء أخرى مرشحة لرئاسة المجلس الرئاسي والحكومة خلال المشاورات التي تتم اليوم السبت الموافق 14 /11 /2020.