المتحدث الرسمي لوزارة الصحة السعودية
المتحدث الرسمي لوزارة الصحة السعودية

المتحدث الرسمي لوزارة الصحة السعودية يتحدث بشأن أسباب زيادة تفشي كورونا بالمملكة

صرح المتحدث الرسمي بإسم وزارة الصحة بالمملكة الدكتور محمد العبد العالي أن الوزارة سوف تستمر في عملها بكامل طاقتها من أجل رصد المزيد من الحالات الحرجة بالسعودية، من خلال عمل متابعات مستمرة بالخطط الموضوعة مسبقاً للتأكد من أننا نسير في الإتجاه الصحيح للعودة سريعاً إلى الحياة الطبيعية التي كنا عليها قبل جائحة فيروس كورونا العالمي.

وأكمل حديثه خلال المؤتمر الصحفي المقام لمعرفة " مستجدات كورونا " قائلاً " العديد من الحالات الحرجة تحتاج إلى الخضوع لرعاية صحية عالية، وأن زيادة الحالات الحرجة جاءت متزامة مع إنتشار وباء كورونا وزيادة حالاته المصابه به.

في إشارة من سيادته إلى أنه هناك عدة عوامل أدت إلى تفشي الوباء بين المواطنين والمقيمين بالمملكة، لعل من أهمها عدم التعامل مع الأمر بشكل جاد من البعض، حيث ان هناك نسبة 90 % من الحالات الحرجة تم تسجيلها في مكة والمدينة وجدة إلى جانب تسجيل حالات بالرياض والشرقية.

وأضاف العبد قائلاً " يوجد أمامنا طريقين .. الأول وعي الجميع للمرور سريعاً من هذه اللازمة الشديدة من أجل خفض معدلات الإصابة والحالات الحرجة الناتجة عن ذلك الوعي، والطريق الآخر زيادة معدل العدوى بسبب عدم الإلتزام بالتعليمات والقواعد الإحترازية الموضوعة ".

وأختتم حديثه أن الحكومة سوف تعمل بكل قوتها من أجل مساعدة الجميع ولكن عليهم أيضاً مساعدتنا في ذلك للمرور من الأزمة الراهنة.