كارثة تنتظر السفينة المتسببة في حادث قناة السويس
كارثة تنتظر السفينة المتسببة في حادث قناة السويس

كشفت مصادر عن الجهة التي ستتكبد الخسائر الكبيرة التي لحقت بقناة السويس المصرية بعد أن جنحت السفينة العملاقة (إيفر جيفن) في أهم ممر ملاحي في العالم وتعطل الملاحة. بحسب وكالة "سبوتنيك".

قالت مصادر في قطاع التأمين ، أمس الأربعاء ، إن صاحب إحدى أكبر سفن الحاويات في العالم العالقة حاليًا في قناة السويس ، يتعامل مع شركات تأمين بملايين الدولارات ، حتى لو تم إعادة بيع السفينة بسرعة.
وقالت سلطات قناة السويس ، في بيان ، إن السفينة التي يبلغ ارتفاعها 400 متر (إيفرجيفن) 224 ألف طن جنحت صباح اليوم الثلاثاء بعد تعرضها للرياح العاتية وعاصفة ترابية ، مهددة بتعطيل الإمدادات العالمية لعدة أيام.