عبد المجيد تبون يلقي خطاب للشعب الجزائري
عبد المجيد تبون يلقي خطاب للشعب الجزائري

مع تولي الرئيس الجزائري الجديد ، عبد المجيد تبون ، رئاسة دولة الجزائر في أقل من اسبوع قام بأستحداث وزارة جديدة تعمل معة من أجل تحسين الأحوال والأوضاع في الجزائر.

وفي سياق متصل فقد كشف الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، مساء اليوم الأحد ، لمراسل صحيفة النصر في الجزائر ، أن قام بأستحداث وزارة جديدة في الحكومة الجزائرية الحالية ،وذلك في  أقل من أسبوع على توليه مقاليد الحكم في الجزائر.

وفي سياق متصل مع أول جولة رئيسية  للرئيس الجزائري الجديد عبد المجيد تبون ، كشف في حديثة مع مراسل صحيفة النصر إنه سوف يتم إنشاء وزارة حديثة وسوف يطلق عليها أسم الاقتصاد الرقمي والمؤسسات الناشئة والصغيرة.

وفي ذلك الصدد فقد أكد عبد المجيد تبون أثناء افتتحه النسخة الثمانة والعشرون من معرض الإنتاج في دولة الجزائر ، علي أن القيادات الشابة خلال الفترة المقبلة هي التي سوف تتولي مسيرة التغيير في الجزائر وسوف تكون من شؤون الوزارة الحديثة في الجزائر .

علي الجانب الأخر فيأتي ذلك الإعلان بعد ان أطلق عبد المجيد تبون وعودا كثيرة للغاية في حملته داخ الأنتخابات الجزائرية الماضية والتي أستطاع أن ينجح فية بفضل شعبيتة الكبيرة في الجزائر وفي خطاب تنصيبه كرئيس للبلاد حيثث كشف أن الجانب الأقتصادي سوف يكون من أهم المواضيع التي سوف ينظر إليها خلال الفترة المقبلة وذلك من أجل تحسين الأقتصاد الجزائري.

علي الجانب الأخر فقد كان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون أدى اليمين الدستورية، يوم الخميس السابق ، وذلك في مراسم رسمية في العاصمة الجزائر، بعد أيام على تتويجة في الانتخابات الجزائرية التي تمت على وقع انقسام بين الشعب الجزائري.

من جانبة فقد نال عبد المجيد تبون نحو ثمانية وخمسون في المئة من كافة الأصوات في الأنتخابات الجزائرية الماضية ، متفوقا علي أربعة  من منافسين آخرين في سباق الرئاسة الجزائري ، الذي جرى في الثاني عشر من ديسمبر الحالي 2019 .

من جانبة فخلال خطاب القسم، أكد عبد المجيد تبون على الأولوية الخاصة لة خلال الفترة المقبلة وهي  الأقتصاد الجزائري ، وذلك من أجل تحسين كافة الأوضاع الأقتصادية التي ييمسها المواطن الجزائري والنهوض بالأقتصاد الجزائري.

كما اضاف ايضاً أن الفترة المقبلة سوف تشهد معالجة لكافة نقاط الضعف في الأقتصاد الجزائري وتحريك عجلة النتاج وضخم استثمارات جديدة وعمل شريان أقتصاد جديد يساعد علي النهوض بالأقتصاد الجزائري.

كما وعد عبد المجيد تبون الشعب الجزائري بالمشاريع الكبير والتي سوف تحسن من حال المواطن الجزائري وضخ أستثمارات كبيرة وجديدة وأستغلال طاقة الشباب في كافة الوزارت من أجل تحسين حال المواطن الجزائري.

من ناحيتة فقد أكد عبد المجيد تبون علي أن الحكومة الجزائرية الجديدة سوف يكون من أولويتها هو التصدي إلي العبث في المال العام، الذي كان أحد مطالب من قبل الشعب الجزائري وبعض القوي السياسية في الجزائر.

كذلك ايضاً فقد تعهد عبد المجيد تبون بإطلاق سياسة اجتماعية ثقافية وذلك من أجل خلق بيئة ملائمة الي أذدهار الشباب الجزائري في كافة المجالات والوزارت المختلفة في الجزائر.

علي الجانب الاخر فان كل البيانات الرسمية في الجزائر تكشف أن واحدا من كل أربعة مواطنين في دولة الجزائر دون سن الثلاثين عاطل عن العمل، وتشكل تلك الفئة العمرية نحو سبعون في المئة من سكان البلاد، وفق وكالة "لتقرير صحيفة النصر".

علي الجانب الأخر فأن النفط والغاز يفيد دولة الجزائر بنحو أربعة وتسعون  في المئة من إيرادات التصدير، ونحو ستون في المئة من ميزانية الدولة، التي تهيمن على اقتصاد الجزائر .

تجدر الإشاراة الي أن الفترة الأخيرة في البلاد أصيبت العديد من الشركات بالشلل في كافة انحاء الجزائر ، خلال الأشهر السابقة ، بعدما جمدت السلطات الجزائرية الحسابات المصرفية لكافة ماليكها ، في إطار تحقيقات شبهات فساد يخص تلك القضايا الشائكة في الجزائر.

يشار الي أن الدين الخارجي للجزائر يُقدّر بأقل من مليار دولار، لكن أنخفاض أسعار الطاقة علي المستوي العالمي منذ منتصف 2014 أضرّ بشكل كبير للغاية باحتياطيات البلاد من النقد الأجنبي والذي أثر بشدة علي الأقتصاد الجزائري.