اليوم الخميس فى مؤتمر صحفى اعلن فيه وزير خارجية دولة قطر ينواياها الطيبة للتصالح مع دول المقاطعة لها

أعرب وزير خارجية  دولة قطر، الشيخ محمد بن عبد الرحمن، اليوم عن رغبة بلاده في حل الخلاف الدبلوماسي  الذى يطلق عليه امقاطعة الرباعية و تشمل كلا من ( السعودية والإمارات والبحرين ومصر ) و   المعروفه إعلاميا بـ"أزمة الخليج"، مؤكدا   وزير خارجية  دولة قطر  أن الرغبة في الحل يجب أن تكون لدى كل الدول أطراف النزاع.

ونقلت وكالة الأنباء القطرية، عن  وزير خارجية  دولة قطر  الشيخ محمد بن عبد الرحمن قوله، في جلسة تحت عنوان "نظرة من الشرق الأوسط"، ضمن أعمال منتدى الأمن العالمي 2020، "نحن دولة قطر  لدينا الرغبة  القوية في التوصل إلى حل لتحقيق مستقبل مستقر لمجلس التعاون الخليجي، وهو ما نحتاج إليه في هذه الأوقات المضطربة  و الصعبة التي تمر بها المنطقة بأسرها . وسواء تم هذا الأمر من خلال الرئيس الأمريكي الحالى  دونالد ترامب أو الرئيس المنتخب  الجديد جو بايدن، فإن أي حل يمكن التوصل إليه يجب أن يقوم على أساس من النوايا الطيبة الخالصىة بدون ايه مصالح فردية  من جانب دول الحصار (الدول العربية الأربع المقاطعة للدوحة) ودولة قطر معهم بالفعل ".


وأضاف،  وزير خارجية  دولة قطر  الشيخ محمد بن عبد الرحمن  "نوايانا طيبة للتعامل مع دول الحصار الاربعة  بشكل بناء للتوصل إلى حل لمصلحة الجميع. لا نعتقد أن هناك رابحا  في هذه الأزمة  الراهنه التي ليس لها نتيجة سوى المزيد من عدم الاستقرار في منطقة الشرق الاوسط ".