طيران الإمارات
طيران الإمارات

كشف رئيس «طيران الإمارات»، تيم كلارك، صباح اليوم بأن الناقلة اتخذت تدابير كثيرة راعئة وإضافية من اجل ضمان معايير الصحة والسلامة على مستوى الصناعة مع استئنافها لبعض الرحلات الجوية.

وفي سياق متصل فقد أضاف تيم كلارك أننا نأمل أن تبدأ دبي باستقبال السيّاح مرة أخرى اعتباراً من الشهر المقبل».

وتحدث في ذلك السياق تيم كلارك ، خلال فعاليات الحدث الافتراضي لسوق السفر العربي والتي انطلقت أمس، إن «طيران الإمارات» استطاعت تسجيل نتائج جيدة رغم الوباء، مضيفاً أن كامل أسطول طائرات «إيرباص إيه 380» للناقلة سيعود للخدمة بعد تحسن أداء القطاع وارتفاع الطلب على النقل الجوي تدريجياً. وتوقّع أن تعود الرحلات الجوية مرة أخرى إلى مسار النمو أو تشهد تحسناً ملحوظاً في صيف عام 2021.

وتفصيلاً، كشف رئيس «طيران الإمارات» تيم كلارك، إن الناقلة اتخذت تدابير وإجراءات عدة إضافية لضمان معايير الصحة والسلامة على مستوى الصناعة، وباشرت الناقلة تطبيق هذه الإجراءات بعد استئنافها تشغيل بعض الرحلات، بما في ذلك توفير أدوات الوقاية الصحية مجاناً للمسافرين.

وأضاف  تيم كلارك في مقابلة عن بُعد، خلال فعاليات الحدث الافتراضي لسوق السفر العربي والتي انطلقت أمس، أنه تم اعتماد معايير للنظافة في الأجواء أيضاً، في ما يخص عمليات التعقيم التي تشمل الطائرة والمرافق بما في ذلك دورات المياه، مشيراً إلى أن لشركات الطيران دوراً كبيراً في طمأنة وتعزيز الثقة لدى المتعاملين بالسفر الجوي.

وتابع  تيم كلارك : «لقد رأينا بداية هذه التغييرات الحادثة في الوقت الحالي ، وحتى حصولنا على المزيد من المعلومات والإرشادات المتعلقة بالحجر الصحي وبروتوكولات الرحلات، وكيف ستتعامل المطارات مع الركاب»، لافتاً إلى أن أسطول الناقلة من طائرات «إيرباص إيه 380»، و«بوينغ 777» يستخدم مرشحات قادرة على إزالة ما يزيد على 99% من الفيروسات من المقصورة.