الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم - صورة من أرشيف صحيفة النصر
الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم - صورة من أرشيف صحيفة النصر

كشف الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم في مصر عن حقيقة تاجيل الدراسة وتأجيل الترم الثاني لمدة أسبوعين في مصر بسب فيروس كورونا.

وفي سياق متصل فقد نفي الدكتور طارق شوقي صحة كل ما تم تداولة بشان تأجيل الدراسة في مصر ، وأكد ان الدراسة سوف تكون في ميعادها في 8 فبراير 2020.

واكد وزير التربية والتعليم في مصر أن مصر بخير ولا يوجد صحة الأخبار التي أنتشرت بخصوص فيروس كورونا في مصر.

وقد نشر البعض علي منصات التواصل الإجتماعي أخبار تفيد بتأجيل الدراسة وتأجيل الترم الثاني في مصر لدة اسبوعين خوفاً من أنتشار الأمراض الوبائية الخاصة بفيروس كورونا.

من ناحيتة فقد كتب الدكتور طارق شوقي ، وزير التربية والتعليم في مصر ، عبر صفحته الرسمية علي منصة التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: « أنني أرجو ألا نتحدث ونروج لموضوع إجازات على منصات التواصل الإجتماعي وبعض الصحافة الصفراء، حيث أن الأجهزة المعنية في الوقت الحالي في مصر تعمل ليل نهار مثل وزارة الصحة والسكان وأجهزة قومية أخرى كثيرة، ونحن نتواصل معهم على مدار اليوم».

وأضاف الدكتور طارق شوقي في حديثة علي منصة الفيسبوك : دعونا لا نخلق حالة من الذعر بين المواطنين ، ونلتزم بتقديرات علمية مسؤولة عنها الدولة.. لا يوجد أي تغيير في الفترة الحالية ، وسوف نخبر الجميع في حالة أي جديد ولكن دعونا نعمل في هدوء ونترك هذه القرارات لكافة المختصين والمسؤولين عنها».