طائرة إثيوبية
طائرة إثيوبية

الجميع يعلم أن العلاقة بين السودان وأثيويبا متوترة للغاية ، وذلك بسبب مشكلة سد النهضة التي قامت إثيوبيا ببناءة في الفترة الماضية والذي يؤثر بشكل مباشر عل حصة المياة علي دول المصب وهما مصر والسودان ، وزارة الخارجية في السودان أعلنت مساء اليوم الأربعاء، أن طائرة إثيوبية اخترقت المجال الجوي في السدوان ؛ وذلك بعد وصول رئيس هيئة الأركان بالجيش السوداني الفريق الأول الركن محمد عثمان الحسين، وعدد من كبار قادة الجيش السوداني إلى الشريط الحدودي بين البلدين، لتفقد الخطوط الأمامية.

وفي سياق متصل فقد وصفت الخارجية السودانية هذا الاختراق، بالتصعيد الخطير وغير المبرر، مضيفةً: «نطالب الجانب الإثيوبي بعدم تكرار الأعمال العدائية؛ لانعكاساتها الخطيرة على مستقبل العلاقات الثنائية والأمن والاستقرار في منطقة القرن الإفريقي»، وفقًا لشبكة سكاي نيوز.

ونقل موقع سودان تريبيون، اليوم الأربعاء عن مصادر عسكرية موثوقة القول إن رئيس هيئة الأركان وعددًا من كبار قادة الجيش، وصلوا إلى الشريط الحدودي، وتفقد الخطوط الأمامية للجيش السوداني في الشريط الحدودي، كما تلقى تنويرًا من قائد الفرقة الثانية مشاة بالقضارف اللواء الركن حيدر الطريفي عن الأوضاع.

وفي ذلك الصدد فقد أكدت المصادر أن زيارة رئيس هيئة الأركان ستمتد حتى السبت القادم ، يأتي هذا فيما طالبت وزارة الخارجية السودانية، أمس، المجتمع الدولي «بإدانة الأعمال الإجرامية للميليشيات الإثيوبية التي تستهدف المدنيين».

وأعاد الجيش السوداني منذ نوفمبر الماضي، انتشاره في منطقتي الفشقة الصغرى والكبرى، وقال لاحقًا إنه استرد أراضيَ من مزارعين إثيوبيين كانوا يفلحونها تحت حماية ميليشيات إثيوبية منذ عام 1995.

وتتهم الخارجية الإثيوبية القوات المسلحة السودانية بتأجيج الأوضاع على الحدود بالتوغل في الآونة الأخيرة في الأراضي الإثيوبية واحتلال أراضيها الزراعية.