قبضت القيادة العامة لشرطة الشارقة بالإمارات، في عملية خاصة سميت "قبضة 7/‏‏‏7"، علي شبكة دولية مكونة من 58 شخصاً، كانت تسعي إلى توزيع 153 كيلوغراماً من المخدرات. ...

وبحسب صحيفة "الإمارات اليوم"، الأحد، صرح القائد العام لشرطة الشارقة اللواء سيف الزري الشامسي، خلال مؤتمر صحفي، السبت، أن أفراد الشبكة الإجراميةاستغلوا ظروف جائحة كورونا ، لإدخال المخدرات إلى الدولة والترويج لها.

وقال إن مكافحة المخدرات بشرطة الشارقة "استطاعت ضبط 153 كيلوغراماً من المخدرات، وقبضت علي افراد العصابة المكونة من 58 شخصاً".
وعلي صعيد آخر ,قال مدير إدارة مكافحة المخدرات بشرطة الشارقة المقدم ماجد العسم، إن المعلومات التي رصدتها الأجهزة المختصة أفادت بـ"وجود تشكيل عصابي مرتبط بنسيج دولي يتخذ من إحدى الدول الآسيوية مقراً له لتهريب المواد المخدرة وتخزينها والاتجار فيها وترويجها".

وأضاف: إنه "تم رصد الوسيلة البحرية التي يستخدمها أفراد الشبكة الإجرامية بأحد موانئ الدولة، مستغلين الترخيص الممنوح لها باستيراد المواد الغذائية، في إدخال تلك السموم".

وتابع: "استمرت أعمال البحث والتحري إلى أن تم رصد فيلا سكنية في إحدى الإمارات، استغلها رئيس العصابة في عملية استخلاص مخدر الكريستال وتحويله من سائل إلى مظهره البلوري بعد إضافة مواد كيميائية له".

وأشار إلى أن العملية أسفرت عن ضبط أكثر من 153 كيلوغراماً من المخدرات، اشتملت على مخدر الكريستال، والهيروين، والحشيش و69 لتراً من مخدر الكريستال السائل، وقُدِّرت قيمتها السوقية بنحو 63 مليون درهم.