تفاصيل خطيرة من السائق الناجي من حادث “فتاة الجلالة”
تفاصيل خطيرة من السائق الناجي من حادث “فتاة الجلالة”

نسرد فى المقال القادم بالتفصيل للكارثة لحادث الانفجار الذى شوهد بالساعات  الماضية و نوضح اللتالى .

 

أدلى قائد سيارة النقل في حادث “بنت الجلالة”، بأقواله للمرة الأولى بعد أن اصطدم بالفتاة التي ثبتت النيابة ارتكابها جناية جنائية بسيرها ضد الوجهة وبسرعة جنونية.

وتحدث قائد السيارة في إستجوابات النيابة: “حاولت تفاديها، وعملت المستحيل بس فشلت، عشان هي كانت جاية بشكل سريع جنونية، وأنا فوجئت بيها في طريقي، ولما دوست على الدبرياج عشان أفصل السرعة وأهدي العربية لقيت البنت لابسة فيا”.

 
وواصل قائد السيارة، أنه حينما شاهد الكليبات على فيسبوك تذكر مقدار المصيبة ومرارة موت البنت بهذا الشكل نتيجة لـ تفجر سيارتها جراء سرعتها الجنونية على طريق الجلالة، موجها إلى أن أنه كان متوجها إلى محافظة الإسماعلية وقت سقوط الحادث، إلا أن حظه العاثر أوقعه في سبيل تلك البنت.

وتابع قائد السيارة، أنه سينطلق في أفعال تنجيم سيارته من قسم أجهزة الأمن، ومعرفة مقدار الدمار التي تعرضت لها.

وأفادت تحريات الإدعاء العام مسؤولية المتوفاة عن الحادث، ما يشكل في حقها جرم جنائية سوف يكون مآلها هو قفل الدعوى الجنائية لوفاتها.

وتعجلت النيابة توثيق الطب الجنائي، وتوثيق اللجنة الإشكالية من مختصون المرور حتى يشطب سد القضية وحفظها.