بلدية الشارقة للمحل المحترق بالسوق
بلدية الشارقة للمحل المحترق بالسوق

تشكيل فريق متخصص من أجل الوقوف على حالة المحل المحترق في إطار الجهود المبذولة من بلدية الشارقة

أرسلت بلدية إمارة الشارقة متمثلة في قطاع الهندسة والمباني مجموعة من المسئولين لزيارة تفقدية إلى منطقة السوق المركزي من أجل عمل فحص ومعاينة دقيقة لأسباب حادث الحريق الذي وقع قبل أيام قليلة.

وتم الزيارة من أجل الوقوف على الحالة الحالية للمكان، وذلك بهدف إصدار التصاريح اللازمة للبدء في أعمال الصيانة المطلوبة على أن يتم التنسيق مع دائرة الأشغال العامة لإبلاغ المالك من أجل القيام بتعيين أحد المقاولين المتخصصين لإنهاء أعمال الصيانة اللازمة.

وصرح المهندس يعقوب الزرعوني مدير إدارة الهندية لبلدية الشارقة قائلاً " أنه تم القيام بتشكيل لجنة فنية على أعلى مستوى لإتمام أعمال المعاينة والفحص من أجل الوقوف على حجم الخسائر بالنسبة للوضع الراهن لحالة المحل، وسرعة إتخاذ الإجراءات اللازمة لإعادة تأهيله من جديد لبدء العمل ".

وأضاف الزرعوني أن الجهات المختصة بالإمارة تعمل بكل طاقتها لتعزيز المواصفات التي تضعها إدارة قطاع الهندسة والمباني.

جدير بالذكر أن بلدية الشارقة تبذل أقصى ما في وسعها من أجل القيام بعملها على أكمل وجه ممكن في كافة المجالات، ويأتي ذلك في إطار السعي المستمر للوصول لأعلى معدلات النمو والتقدم.