مطار عدن
مطار عدن

مطار عدن الدولي ، استأنف عمله اليوم الاثنين ، بعد 48 ساعة من توقفه نتيجة استهدافه الأربعاء السابق ، وذلك بعد نجاح البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن في إنجاز الإصلاحات العاجلة التي تواصلت على امتداد اليومين الماضيين دون انقطاع.

وفي سياق متصل فقد تم إنجاز الإصلاحات بالتنسيق مع الحكومة اليمنية والسلطات المحلية وإدارة المطار، سعيًّا إلى التخفيف من الأضرار التي خلّفها الانفجار الذي شهده المطار لحظة وصول الحكومة اليمنية إلى العاصمة المؤقتة عدن.

وفي ذلك الصدد فقد شكّل البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن فريقًا هندسيًا يضم استشاريين ومقاولين وفنيين خلال أقل من أربعة وعشرون ساعة من وقوع الاعتداء، بهدف إجراء تدخل عاجل، لإعادة المطار إلى حالة التشغيل.

علي الجانب الأخر فقد تمكّن الفريق الهندسي من إنهاء أعمال التأهيل الطارئة المتمثلة في إصلاح المرافق عبر تهيئة الموقع ورفع الأنقاض وتجهيز أرضيات الصالات، وإتمام مجموعة من الأعمال الكهربائية والصحية والإمدادية.

وكشف محافظ عدن أحمد حامد لملس في مؤتمر صحفي اليوم، إعادة فتح المطار، بحضور وزير النقل اليمني الدكتور عبد السلام صالح حميد هادي، وممثل "البرنامج السعودي" بالمحافظة محمد اليحياء، وعدد من المسئولين اليمنيين، ووسائل إعلامية مختلفة.

وقال محافظ عدن أحمد حامد لملس : عدن مدينة أبية ضد الإرهاب ولا يمكن لها إلا أن تكون كذلك.. نشكر من وقف معنا دائمًا ووقف معنا في تنميتنا.. ونشكر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن.
من جانبه، أكد وزير النقل اليمني الدكتور عبدالسلام صالح حميد هادي، أن المطار سيستأنف الرحلات ابتداء من اليوم، منوهًا بالجهود المضنية التي بُذِلت في الأيام الثلاثة الماضية من قبل البرنامج السعودي.

من جهته أكد ممثل البرنامج السعودي في عدن محمد اليحياء، أن العمل سيستمر على مدار الساعة للتخفيف من المعاناة التي خلفها الاعتداء، وأن المتبقي حتى الآن أعمال لا تتعارض مع تشغيل المطار، ونسبة الإنجاز في تنفيذها بتسارع بالرغم من التحديات.