فيروس كورونا
فيروس كورونا

عاد مرة اخري لكي يظهر علي الساحة بعد ان أختفي عن حياتنا لفترة بسيطة للغاية فيروس كورونا أو فيروس كوفيد -19 وتسبب في كابوس لجميع الأنسانية والحكومات تبدا المرحلة الثانية من الفيروس تتشكل وتطلق عنان الأنوار مرة اخري حتي تسبب الذعر والخوف مرة اخري هذة هي مسيرة كوفيد -19 للأنسانية ، اللهم أرفع عن الامة البلاء.

وفي سياق متصل فقد بين وأظهر رئيس الوزراء في تونس هشام المشيشي، إن السلطات في تونس قررت صباح اليوم الجمعة حظر جميع التجمعات وتقلص ساعات عمل موظفي القطاع العام من أجل وقف الانتشار السريع لفيروس كورونا.

وفي السياق فقد نقل مراسل صحيفة النصر في تونس عن  رئيس الوزراء في تونس هشام المشيشي في حديثة «تعديل توقيت العمل في الإدارات والمؤسسات العمومية باعتماد نظام الحصة الواحدة ونظام الفرق، ومنع جميع التجمعات والتظاهرات لما تحمله من مخاطر العدوى بكوفيد-19».

وفي ذلك الصدد فقد تم اتخاذ القرار وسط مخاوف كثيرة للغاية من أن المستشفيات في الإراضي التونسية لن تكون قادرة في الوقت الحالي علي أستيعاب عدد كبير من المرضى بسبب نقص أسرة العناية المركزة.

وفي الوقت الحالي تشهد تونس موجة ثانية متسارعة من انتشار فيروس كورونا في تونس مع معدل إصابات يناهز الألف يوميًا خلال الأسبوع الماضي. وفي آخر تحديث لوزارة الصحة بلغ عدد المصابين الجدد أكثر من 1223 بالإضافة إلى خمس وفيات.

وفى كلمة كشف فيها  رئيس الوزراء في تونس هشام المشيشي أحدث الإجراءات من أجل مكافحة الفيروس، قال  رئيس الوزراء في تونس هشام المشيشي إنه أعطى أوامره لمحافظي تونس بتنفيذ إجراءات عزل عام في محافظاتهم إذا لزم الأمر؛ لكنه أضاف «لا مجال للعودة لنظام الحجر الصحي الشامل الذى تم اعتماده سابقا لمواجهة الموجة الأولى من وباء فيروس كورونا المستجد» على مستوى البلاد بسبب الانهيار الاقتصادي غير المسبوق الناجم عن تلك الإجراءات في مارس.

وخلال الفترة الأخيرة فقد انكمش الاقتصاد في تونس المعتمد في نتائجة علي السياحة بنسبة 21.6 بالمئة في الربع الثاني مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق نتيجة الجائحة وإجراءات الحد منها.