لقاح فايزر
لقاح فايزر

دراسة جديدة أطلقت بعد نتائجها صباح اليوم الجمعة لكي تجلب البشري السارة للأنسانية ، حيثُ كشفت الدراسة الجديدة عن فعالية اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد والخاص بشركة «فايزر» الأمريكية، ضد السلالة الجديدة من الفيروس المتحور، والذي ظهر في بريطانيا وجنوب إفريقيا ثم انتشر في بعض بلدان العالم.

وفي سياق متصل فقد منحت منظمة الصحة العالمية في 31 ديسمبر من العام الماضي 2020 ، أول موافقة طارئة لها منذ بداية جائحة كوفيد-19 على لقاح فايزر، ممهدةً بذلك الطريق أمام البلدان الراغبة في استخدام اللقاح بسرعة.

وفي ذلك الصدد فوفقاً ل منظمة الصحة العالمية ، اختبر على البشر حتى تلك اللحظة ثلاثة وستون لقاحًا مرشحًا، وصل 21 منها إلى المرحلة النهائية من التجارب الشاملة. إضافة إلى ذلك، تم تطوير 172 لقاحًا أخرى في المختبرات، على أن تخضع لمزيد من الاختبارات.