سيناريوهات عودة المؤسسات للعمل في الكويت
سيناريوهات عودة المؤسسات للعمل في الكويت

في خطوة تعتبر بالجريئة اتخذت الكويت اليوم ، عدة تدابير واجراءات جديدة لنزول المواطنين والوافدين لساحة العمل من جديد ، واعلنت بشكل مباشر عن سيناريو العودة للعمل وايضا موعد فتح المساجد وصلاة الجماعة ، تمهيدا الي التماشي مع جائحة كورونا ، دون التهاون في الاجراءات الاحتراذية لحين الخلاص من كورونا فيروس .

حيث قد ذكرت مصادر قريبة من دائرة صنع القارار في الكويت اليوم  ، أن هناك توجيهات حكومية قد صدرت إلى جميع الوزارات والمؤسسات الرسمية في الكويت لوضع عدة سيناريوهات من أجل العودة إلى العمل ، بعد حالة من الرقود دامت خلال الاشهر الماضية  للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد في الكويت .

ومن هنا فقد نقلت صحيفة الراي الكويتية المحلية اليوم عن مصادر مطلعة قوله ا، إن السيناريوهات الكويتية المطلوبة سوف تراعي كل المعطيات، لمواجهة كورونا في حال استمراة او توقفة في الكويت والعالم ككل .

ومن خلال هذا فقد أضافت الصحيفة الكويتية أن ، ثمة قناعة بدأت تتشكل لدى الكويت ومختلف دول العالم ، بأن الوضع لا يمكن أن يستمر بهذا الشكل من حالة الاستمرار في الإقفال وكذلك تعطيل دورة الاقتصاد في الكويت ، ولذلك تم الطلب من كل جهة التحضير للعودة إلى العمل بشكل سريع وفق المواعيد التي تحددها الحكومة الكويتية ، وفق المعطيات والمؤشرات الصحية التي تراعيها الكويت بشكل مستمر .

ومن هنا فقد لفتت الصحيفة الكويتية إلى أن الحلول التكنولوجية ، وايضا التعامل الإلكتروني سوف يكون له الدور الحاسم في كثير من الجهات الكويتية ، حيث تحرص الحكومة على وضع خطط قد تضمن تقديم الخدمات للمراجعين بحد أدنى من ضرورة التواجد الشخصي داخل المؤسسات ، سعياً لمنع التجمعات وتجنباً للازدحامات في جميع القطاعات في الكويت .

وللعلم فقد قررت الحكومة الكويتية قبيل حلول شهر رمضان المبارك ، استمرار تعطيل الأعمال في الجهات الحكومية إلى نهاية شهر رمضان المبارك ، اعادة الله علي الكويت والامة الاسلامية الخير واليمن والبركات .

وفي هذا الصدد فقد كان مجلس الوزراء الكويتي قد أقر، في بداية شهر أبريل الماضي ، تمديد العطلة الرسمية في ميع انحاء الكويت ، ووقف الأعمال إلى السادس والعشرون من الشهر ذاته، واعتبارها أيام راحة وتمديد حظر التجول حتى السادسة صباحاً في الحويت ككل .

وبدورها فقد أعلنت دولة الكويت، في الحادي والعشرون من شهر مارس الماضي، تطبيق قرار حظر التجول الجزئي من الساعة الخامسة مساءً وحتى الرابعة صباحا ، الذي جاء نتيجة عدم التزام البعض بتعليمات وزارة الصحة بشأن عدم التجمع لمواجهة فيروس كورونا في الكويت .

ووالي وقت كتابة هذا المقال فقد بلغت حالات الوفاة بفيروس كورونا في الكويت، الي سته وعشرون حالة وفاة، فيما قد وصلت أعداد المصابين إلى 4024 حالة، بينهم 1539 حالة شفاء، وفق الأرقام الرسمية الكويتية .