مجلس الوزراء السعودي
مجلس الوزراء السعودي

صرحت المصادر، منذُ قليل علي حسب ما نشرتة صحيفة الوسط أن "الملك سلمان" أقر على عطاء صلاحيات إرجاع إنفاذ تحريم التجول على نحو مباشر دون صدور أمر تنظيمي ملكي، إلى وزارتي الداخلية والصحة؛ إنشاءً على أخبار الأحوال في المملكة العربية المملكة السعودية.


عن طريق ما سبق خسر ألمح وزير الصحة السعودي نجاح الربيعة، إلى فرصة إرجاع إلزام منع التجول وتشديد الأفعال الاحترازية في المملكة العربية المملكة السعودية نتيجة لـ التقدمات الخطيرة لارتفاع عدد الخبطات بفيروس Covid 19 المستجد.

وبدورة ولقد شدد "الربيعة" في خطبة مصورة، مراقبة وزارة الصحة في السعودية طوال الأيام الفائتة ازدياد واضح في أعداد السحجة بالفيروس ومن أكثر أهمية عوامل ذاك الصعود التجمّعات بكل أنواعها والتراخي في تأدية الإجراءات الوقائية.

إذ قد أردف وزير الصحة السعودي، أنه "من دون شك فإن عدم التقيّد سيجعلنا نضطر لاتّخاذ ممارسات احترازية للدفاع عن المجتمع"، في حين رجح مراقبون أن تذهب باتجاه العاصمة السعودية الرياض عاصمة السعودية لفرض تجريم التجول بأوامر "الملك سلمان".

واخيرا خسر سجلت السعودية أكثر من 368 1000 رض بالفيروس ونحو 6400 مصرع، لكنها سجلت في الزمن نفسه كميةًا مرتفعا لحالات الإنتعاش، فيما هبط عدد الكدمات اليومية إلى ما دون مئة طليعة كانون الثاني المنصرم .

إذ قد بدأ عدد الإصابات المدونة يوميًا يتكاثر طوال الأسابيع الأخيرة، حيث أعربت وزارة الصحة الأحد إلحاق 261 رض، بينما أطلقت المملكة حملتها للتطعيم مقابل فيروس Covid 19 .