محمد بن راشد
محمد بن راشد

كشفت الحكومة الإماراتية منذُ قليل عن موعد عودة العمل في كافة الوزارات والهيئات والمؤسسات الاتحادية بنسبة 30% اعتباراً من يوم الأحد المقبل 31 مايو 2020.

وفي سياق متصل فيأتي ذلك القرار في نظام الدولة أو الحكومة الإماراتية من أجل تعزيز استمرارية العمل الحكومي والعودة بشكل تدريجي لجميع الموظفين في الدولة وتقديم جميع الخدمات الحكومية بصورة تدريجية لكافة المواطنين في الإمارات.

وفي ذلك الصدد فيأتي ذلك بالتوازي مع تطبيق نظام العمل عن بعد لجميع العاملين الذين تم استثناؤهم من ذلك القرار الحالي .

كذلك ايضاً فقد أعلنت حكومة الإمارات العربية المتحدة الرشدية عن استثناء عدد من الفئات من العودة إلى مقار العمل وتطبيق نظام العمل عن بعد في جميع الحالات الطارئة.

وأضافت الحكومة الإماراتية الي أن حالات الاستثناء تضم كل من الحوامل، أصحاب الهمم، المصابين بأمراض مزمنة وحالات ضعف المناعة، والموظفين من فئة كبار السن.

علي الجانب الأخر فقد ضمت ايضاً حالات الاستثناءات كل من الموظفات اللاتي يقمن برعاية أبنائهن من الصف 9 فما دون، وممن لديهن أطفال في دور الحضانة أو يرعون في المنزل من تستدعي حالته الصحية رعاية دائمة في ظل الظروف الحالية التي تمر بها الدولة .

كذلك ايضاً فيستثنى الموظفون الذين يقطنون مع الفئات الأكثر عرضة لجميع المخاطر الصحية في نفس السكن و المخالطين لهم بصورة مباشر مثل كبار السن وأصحاب الهمم ، ومن يعانون من أمراض مزمنة أو ضعف مناعة.


تجدر الإشارة الي أن نسبة الحضور نحو 30% كحد أدنى وتتزايد بشكل تدريجي بناء على المستجدات، مع مراعاة تطبيق الإجراءات الاحترازية لصحة وسلامة الأفراد والمجتمع، ويتم التقييم والمراجعة للقرار كل اسبوع.