اشياء جديدة حلوة حول نظام العمل الجديد و الغاء نظام الكفيل السعودى
اشياء جديدة حلوة حول نظام العمل الجديد و الغاء نظام الكفيل السعودى

فى سياق الاخبار المتداولة يوميا بعد اعلان المملكة العربية السعودية الغاء الكفالة بالسعودية نهائيا عن معظم المهن بالمملكة  تأتى بشريات جميله كل يوم .

ففى سياق الخبر نقلا عن  مصادر لم يعلن عنها ، حيث إن المملكة العربية  السعودية بعد إلغاؤها لنظام الكفيل السعودى الذى كان معمولا به في استقدام العمالة الأجنبية، واستبداله بعقد جديد بين أرباب العمل والموظفين من داخل و خارج المملكة .

و فى ظل رئاسة المملكة العربية  السعودية مجموعة العشرين لأقوى 20 اقتصاد على مستوى العالم  هذا العام 2020  وتعمل على تذليل السبل للقطاع الخاص- وجعله أكثر جذبا للخبرات الأجنبية- في إطار خطة طموحة لتنويع موارد اقتصادها المعتمد على النفط و ان يكون لها مصادر اخرى تمويلية جدية و تنوع مصادر الدخل لديها .
 
وفى سياق المتابعه سالفا كان يعتمد نظام الكفيل، الذي تحدثت عنه  صحيقة "مال السعودية "  إنه كان معمول به في السعودية منذ 7عقود، لاستقطاب العامل الوافد .

 و يتعلق بصاحب عمل واحد من داخل السعودية . وتنتقد جماعات الدفاع عن حقوق الإنسان هذا النظام الذي تقول إنه يعرض العمال للاستغلال و اهدار حقوقهم المالية و الانسانيه و كرامتهم .

و حول السياق بالنظر الى المشهد فأن المبادرة سيتم الاعمال بها في النصف الأول من شهر مارس  2021، دون أن الاعلان لتفاصيل اضافية .

و من خلال المتابعه من داخل المملكة العربية  السعودية يقيم  أكثر من عشرة ملايين عامل أجنبي تحت النظام الحالي الذي لابد من كفالة صاحب عمل سعودي واحد و العمل على  واستخراج تأشيرة خروج وعودة كلما أرادوا مغادرة البلاد و الا يكون له حريته  و لابد من موافقوة الكفيل اذا رأى ذلك .