فيروس كورونا في لبنان
فيروس كورونا في لبنان

أتجاة في الوقت الحالي داخل الحكومة اللبنانية من اجل أعلان حالة الطوارئ في لبنان خوفاً من تفشي فيروس كورونا حيثُ من المتوقع أن يعلن رئيس الحكومة بعد ساعات حالة الطوارئ وحظر التجول في جميع أنحاء لبنان.

وفي سياق متصل فيأتي ذلك بعد أن دخلت دولة لبنان المرحلة الرابعة من تفشي ذلك الفيروس القاتل كورونا المستجد

من جانبها فقد كشفت وزارة الصحة اللبنانية ، صباح اليوم الأحد ، أن المجموع النهائي لجميع الحالات المثبتة بفيروس كورونا وصلت إلي أكثر من مائتين حالة مصابة في الوقت الحالي بفيروس كورونا .

أعلان حالة الطوارئ في لبنان مطلب قومي

وأشارت وزارة الصحة اللبنانية أن تلك الأرقام تشير إلى بدء مرحلة الانتشار بشكل مسرع للغاية في لبنان ، وعليه تشدد وزارة الصحة اللبنانية على تطبيق جميع الإجراءات الوقائية لجميع المواطنين في لبنان ، خصوصاً الالتزام بالحجر المنزلي التام الذي أصبح في الوقت الحالي مسؤولية أخلاقية فردية ومجتمعية واجبة على كل مواطن في دولة لبنان .

واشارات وزارة الصحة اللبنانية إلي إن أي تهاون في تطبيق تلك القواعد سوف يعرض صاحبها الي الملاحقة القانونية والجزائية والغرامة الكبيرة .

فيروس كورونا في لبنان كارثة أنسانية

رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل، كشف لمراسل صحيفة النصر في لبنان إلى أن لبنان يدخل بوتيرة مسرعة للغاية وغشر متوقّعة في المرحلة التصاعدية الخطيرة لتفشي فيروس كورونا في لبنان الأمر الذي يحتّم اتخاذ كل الإجراءات وحتى الاستثنائية والرادعة منها من اجل الحد من سرعة تنامي ذلك الفيروس الخطير .

من جانبة فقد دعا رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل الحكومة اللبنانية ، وجيمع أجهزتها المعنية وخاصة الأمنية منها إلى التفكير بصورة جدية في تشديد الإجراءات وعزل بعض المناطق وصولاً الى منع التجول الا في الحالات المبررة والمسموحة بأذونات وتغريم كل من يخالف التعليمات، باعتباره يشكل خطرا على نفسه وعلى الآخرين.

تجدر الإشارة الي أن منظمة الصحة العالمية، يوم 11 آذار/ مارس الحالي من ذلك العام المنكوب 2020 ، صنفت فيروس كورونا المستجد، وباء عالمي ، في الوقت الذي تجاوز فيه عدد المصابين بالفيروس كافة التوقعات علي المستوي الدولي.